منتديات

بنات نيك

اضخم منتدى سكس عربي

رئيسية منتديات بنات نيك قوانين الموقع سكس عربي افلام سكس صور سكس قصص سكس الارشيف
   

العودة   بنات نيك : اكبر موقع سكس عربي افلام سكس صور سكس قصص سكس > قصص سكس > قصص سكس شواذ

قصص سكس شواذ انت من محبي مغامرات الشواذ قصص سكس شواذ تقدم لك روايات و حكايات و تجارب الشواذ في شخصيات صاروخية في قصص سكس شواذ يرويها في هذا المجال شاذين مختصين .

اشترك الان في جروب عرب نار ليصلك جديد الافلام والصور والقصص على بريدك مباشره

بريدك الإلكتروني:

او اشترك معنا في صحفات عرب نار على :

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-15-2012, 10:18 AM   #1
habeeb zeen
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
الموقع: بنات الأمازون
المشاركات: 9
معدل تقييم المستوى: 0
habeeb zeen is on a distinguished road
افتراضي الرجل الغريب ناكني في الحمام

 

الرجل الغريب ناكني في الحمام
منذ سنتين كنت في سفر لاحدى المدن الجنوبية الشبه صحراوية لبعض الاشغال و اضطررت للمبيت لايام هناك و الفنادق قليلة مع اني لا احبها كثيرا لكثرة وجود حشرات البق فيها و كنت لسعت منها قبل ذلك فقررت عدم النزول في الفندق ،فاخترت الحمام لانه نظيف و اجتماعي و يمكن ان اقضي وقتا ممتعا فيه بوجود اصدقاء ،لعلمكم الحمام عندنا لا يشبه حمام بلاد الشام ،مختلك تماما لانه في النهار حمام و في الليل نزل يبيت فيه الناس جنب بعض و المبيت اجرته زهيدة و كل شيء متوفر امام الحمام من اكل و شرب و ما شابه .المهم قررت المبيت في الحمام و بعد العصر دخلت احدى الحمامات و اعجبتي تنظيمه و شكله الداخلي و رائحته فقررت ان ابيت فيه و سجلت اسمي عند صاحبه و اتفقنا بعد المغرب اترك عنده بطاقتي الشخصية .رجعت بعد المغرب و كنت تعشيت جيدا و دخلت لاستريح فقال لي صاحب الحمام يمكنك أخذ حمام لو شئت قبل ان يبرد الماء ؟و بالفعل أخذت حماما خفيفا و عدت لسريري لأرتاح من تعب السفر و كنا ننام جنب بعض ،كنت انا في الطرف تماما و جنبي سرير فارغ .لعلمكم الأسرة عبارة عن فرش موضوعة على الارض أصحاب المغرب العربي يعرفونها جيدا.بعدما ما نمنا و كانت حوالي الساعة العاشرة ليلا و الكل نائم لانهم ليسوا سياحا بل إما عابر سبيل مثلي او عامل او مضطر فالكل ينام ليفيق باكرا .إذن بعدما ما اطفأ صاحب الحمام الأنوار سمعنا دقات على الباب و فتح صاحب الحمام الباب و بعد مدة سمعته يقول لرجل معه لا تحدث ضجة فالناس نيام و ان اردت تبديل ملابسك فعليك ان تدخل الحمام و تشعل الضوء هناك ،و اعطاه بعض الأغطية لكنه لم يدخل الحمام و نام في السرير جنبي .نمنا جميعا و في حوالي منتصف الليل او الواحدة صباحا كنت اتقلب و انا نائم بالكالسون فقط و احسست رجلي لمست شخصا و كان هو كذلك بلا ملابس او بكلسون فقط لا ادري بالضبط ، سحبت رجلي ثم انقلبت للجنب الثاني و بعد مدة احسست برجل لمستني من الخلف في فخذي فما اكترثت لانه نائم ،ثم صعدت رجله قليلا و انا ما اهتممت للأمر و الرجل نائم ولا يؤاخذ النائم على فعله .بعد مدة انقلب الرجل و اقترب مني كثيرا حتى نام في جنب مخدعي و وجهه يقابل ظهري لاني احسست انفاسة الحارة تلفح رقبتي و فجأة لمسني بيده على فخذي و لم يسحب يده و انا لم احرك ساكنا لكنني افقت من النوم و تركته يتحسس فخذي و عرفت انه مستيقظ و لكن قلت في نفسي لا يعرفني و لا اعرفه و الدنيا ظلمة خليني اشوف لوين راح نوصل هههههه و للصراحة انا سبق و ان ناكوني من قبل و اعرف لذة الزب و خاصة عندما تلمسني يد رجل اصاب بهياج و لكن من مدة لم امارس النيك مع رجل ،فقررت ان اتركه على راحته ،لما اطمأن لهدوئي و عدم ردة فعلي أدخل يده بين فخذي و بدأ يتلمس في و يحك و يدلك في فخذي ثم مسكني من فلقتي فوق الكلسون و بدأ يدلك و احسست بأنفاسة تزداد و انا لا اعيره اهتماما و تظاهرت بالنوم و الشخير مرات .ثم مد يده بين فلقاتي و تحسس زبي جيدا و دلكه و انا لا اقدر ان اتمالك نفسي لكن صبرت ،بدأ زبي بالقيام قليلا و هو يلعب به بيده و يده الاخرى على فلقاتي ثم ادخلها تحت الكلسون فكدت اصرخ من اللذة لما لمس طيزي بيده الدافئة،و كنت اعرف انه يعلم اني مستيقظ شيء ظاهر رجل تداعبه من طيزه مدة 10 دقائق ولا يستيقظ غير معقول .المهم استمرينا في اللعبة مع بعض حتى التصق بي و كان من دون لباس تماما و احسست بزبه الكبير بين فلقاتي من فوق الكلسون يكاد يمزقه ،و هنا انقلبت الى ناحيته فانسحب و تظاهر بالنوم و انقلب للجنب الثاني و انا ندمت على ما فعلت و اني فرطت في هذه الفرصة و خاصة انه كان يداعبني بحرفية تامة كأنه ممثل افلام بورنو .نزعت الكالسون و بقيت عريان ثم لمسته بيدي على فلقاته و ادخلت يدي بين فخذيه حتى لمت زبه المنتصب اخخخخخخخخ يا ويلي ما هذا مدفع او عمود كهرباء هههه هذا الذي اسعى إليه منذ ساعة راح يمزق طيزي من اول لمسة ،لكنه أعجبني و أغراني و سمعت تأوهات الرجل الغريب و هو ينتهد و انا العب بزبه و لما لمست طيزه زاد في التأوه آآه ه ه احححح لكن بصمت .لما احسست بهياجه و بلوغه قمة النشوة تركته و انقلبت للجنب الثاني كما كنت اول مرة و لكن هذه المرة بدون ملابس و طيزي كلها لعاب وضعت فيها اللعاب و دلكت فتحة طيزي جيدا و كنت مستعدا لزبه الضخم ،لما تركته انقلب ناحيتي و مسكني بيده من طيزي فوجدها مليئة باللعاب و الصق زبه بطيزي و بدأ يمرر زبه بين فلقاتي و انا اكاد اموت من اللذة و الاشتياق للزب ،اراد ان يدخل زبه في طيزي لكني هربت منه لارى ماذا سيفعل ،ثم نمت على بطني مباشرة فما احسست الا بثقل كبير يصعد فوقي ثقيل جدا قنطار او أكثر ،ففتحت رجلي كثيرا و رفعت طيزي لما لمسني بزبه ووضعت المناشف تحت بطني و زبي لارتفع قليلا و فعلا ارتفعت و كان طيزي للسماء مفشوخا بنتظر مصيره .ثم احسست به يمسك زبه بيده و يبزق فيه اللعاب ثم وضعه على فتحتي و فرشى قليلا ثم ضغط و انا كنت ارتخيت حتى لا اتوجع، فزبه كبير،ثم ضغط ثانية فأحسس كرة كبيرة دخلت في طيزي فما شعرت إلا و انا اقول احححححح ايييييييي فوضع يده على فمي بلطف لأسكت ثم ادخل زبه للنصف و لم استطع الحراك لأنه فوقي و ثقيل جدا ،و انتصب زبي كثيرا و هو يحتك على المناشف تحتي كأن أحدا يحلبه .اكمل الغريب ادخال زبه في طيزي حتى احسست ببيضاته تلامس بيضاتي فعرفت أنه ادخله في كله ثم قبلني من كتفي و هو يخرجه بهدوء ثم يعيده و انا منتشي و الالم زال و تحول للذة لا توصف خاصة عندما كان يخرج زبه كاملا ثم يدغدغني من فتحة طيزي و يدخله في بقوة و الصوت مثل التصفيق حتى كاد يفضحنا .و زادت لذتي و زبي يحتك على المناشف تحتي و انا اتأوه امممممم امممم ااهههه و هو يقبل و يمص رقبتي و كتفي و زادت قوتة و هو ينيك و كأن زبه زاد في الطول احسست به يلامس كبدي و قلبي ايييييييي و اقول في نفسي ما هذا الزب الكبير يا ويلي ما ألذه ،ثم امسكني بقوة من كتفي و التصق بي حتى احسست ثقله 4 قناطر عصرني عصرا ،و بدأ شلال الحمم المنوية يسيل في بطني دافئ و يدغدغ و كثير جدا حتى خرج من طيزي بعض منه ، كأنه لم ينك منذ مدة طويلة و انا مع احتكاك زبي بالمناشف تحتي ما شعرت الا و النشوة تغمرني لما بدأ يقذف في بطني و جاءت شهوتي مع شهوته تقريبا و قذفت منيي بين بطني و المناشف و هو ارتخى فوقي و قل ثقله قليلا و هو يقبل كتفي و رقبتي ثم اخرج زبه بلطف و احسست بيده تمسح طيزي بنعومة و زبي كذلك و هذا ما أعجبني فيه انه لا يستحيي ولا يقرف من زبي /كما يفعل بعض الحمقى ينيكني ثم يقرف من زبي و يقول لي انا رجل كامل الرجولة لا يمكن ان امسك زبا بدي ،هههههه روح نيك أمك يا ولد القحبة تنيكني و بعدين تقرف مني /لكن هذا الغريب كان يمسك زبي كأنه يمسك زبه ،كان زبي كله مني لكنه مسحه بحرفية و لطف و انا شبه نائم و طيزي مفتوح مفشوخ على الآخر لكني كنت موجوع قليلا لما زالت اللذة شعرت بالوجع لان زبه كان كبيرا لا يوصف .تعجبت كيف ان أهل الصحراء يملكون هذا الزب الكبير .بعد حوالي نصف ساعة كانت الساعة الثانية او الواحدة و النصف بعد منتصف الليل احسست به مرة ثانية يتلمس جسدي العاري و انا كلي شوق إليه و الى زبه العملاق اللذيذ لم اشبع من النيك المرة الاولى ولا هو كذلك ،هذه المرة اردت ان اتستمتع أكثر فالدنيا ظلام و الغريب لا يراني فنمت على ظهري مثل البنت و رفعت طيزي قليلا بالمناشف التي ساعدتني كثيرا لولاها لما تومتعت هكذا ،بدأ يتلمسني بيده ووجدني مستعد مثل القحبة للنيك و ادخل اصبعه في طيزي فقلت بهدوء ايييييييي و ربمها اعجبه صوتي لان الصوت كذلك يهيج الزب . صعد فوقي و بمجرد ما احسست بأنفاسه على وجهي قبلته من فمه فانقض علي بالقبل كأنه لم يقبل فما من قبل .عرفت انه يملك شوارب ولكن بدون لحية بل لحيته كانت محلوقة من ايام فقط لانها كانت توخزني في وجهي،مصني مصا و كاد يبلع لساني الصغير المسكين ،ثم عصر بزازي احسست كأني بنت بين يديه و زبه يذهب و يرجع فوق زبي الصغير المنتصب و مرات يحتك ببطني و ما شبع من القبل و المص و العض حتى تألمت و قلت ايييييي فقبل بزازي كأنه يعتذر ،ما أجمل معاملة الرجال مثله لي معاملة تشعرني بالأنوثة .ثم وضع رأس زبه المبلل باللعاب على فتحة طيزي و ضربني ذلك الزب العملاق حتى صفقت يبضاته في فلقاتي و خشيت ان يستيقظ النائمون من شدة التصفيق و انا اتلوى و زبي يحتك بيطنه الناعم الدافئ .كان ينيكني كأنه ينيك بنتا عذراء ،عندما يدخل زبه للآخر اتوجع قليلا لكن الوجع يتحول للذة مباشرة و أكمل النيك و احسست نفسي مثل بنت قحبة تتناك من رجل محترف لم ينيك من زمن طويل ، شعور جميل و ما احلى زبه و ثقل جسمه و بمجرد ما كان يخرج زبه كنت ألتقطه بيدي و أعيده لطيزي حتى لا يهرب مني ههههههه ثم فذقت منيي بين بطنه و بطني الملتصقتان و هو قذف حممه المنوية في بطني كأنه يريدني ان أحبل منه ،ثم نام فوقي مدة من الزمن و تغطيت انا بالمناشف بمجرد ما اخرج زبه العملاق من بطين و ما شعرت الا و ضوء الصبح يلفحني من النافذة و فتحت عيني كي أرى شكل زوجي و نياكي و فاتح طيزي و من ناكني أحلى نيكة في حياتي كيف يبدو في الضوء فوجدت السرير فارغا و تبسمت و عرفت انه رجل يسحي كثيرا،احسست ببعض الوخز في طيزي و تبسمت و قلت له في نفسي يخرب بيتك شو وحش نيك ههههههههه .دخلت للحمام و اخذت حماما خفيفا و انا كلي سعادة و فرح لما حدث لي البارحة من غير موعد مسبق .و اصبحت كلما ادخل حماما اتذكر تلك الليلة الحمراء السعيدة .قضيت 4 ايام في تلك المدينة و انا انام في الحمام لكن لم يحدث أي شيء لكنني كنت سعيدا فنيكة الغريب انستني كل شيء و زبه عوضني كثيرا حتى اني لم ارغب في الزب لمدة طويلة و ما زلت اتذكر مواصفاته و مواصفات زبه الكبير العملاق .احلى نيكة مع الغريب . للتواصل بدون سب و لا قلة ادب ارجوكم / kkandsi@hotmail.fr habeebzeen@yahoo.fr
 

اذا اعجبك هذا الموضوع نتمنى منك نشره لاصدقائك حتى يتعرفوا على موقعنا

 


 
من مواضيعي في المنتدي

****** وناكوني في اسبانيا
العسكري أبو زب كبير
الشيميل الحسناء خدعتني ثم فتحتني
الرعيان في الغابة ناكوني
الرجل الغريب ناكني في الحمام


habeeb zeen غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:21 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
كافة الحقوق محفوطة : موقع و منتديات بنات نيك- banatneek.com